منتديات العيون

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


منتديات العيون

أقلام تنزف بالإبداع
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك ناصيتي بيدك ماضِ في حكمك ، عدل في قضائك أسالك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك ، أو علمته أحداً من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي ، ونور صدري وجلاء حزني وذهاب همي
اللّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ )[سورة البقرة].
اللهم اجعلنا ممن تواضع لك فرفعته واقبل تائباً فقبلته وتقرب لك فقربته وذل لهيبتك فأحبته وسألك سؤاله فأعطيته وشكى لك همه ففرجته وسترت ذنبه وغفرته ... امين
يطيب لإدارة منتديات العيون أن تبعث بأعذب التهاني والتبريكات لأعضائها الكرام بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك ,سائلين المولى العلي القدير أن يتقبل منا ومنكم صالح الأعمالويعيده علينا وعليكم وعلى الأمة الإسلامية بالخير واليمن والبركات.وكل عام أنتم بخير

شاطر | 
 

 خربشات على جدارية عمر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5 ... 9, 10, 11  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: خربشات على جدارية عمر   الثلاثاء أبريل 15, 2008 2:37 pm

تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

السلام عليكم ورحمة الله .
منذ نعومة أظافري ، منذ ولادتي وكان ذلك أيام صباي .
كنت أخربش على التراب رموزا لا معنى لها إلا في ذهني
كان الجميع يصرخ في وجهني لا تخربش هيا ابتعد من هنا ، فاهتيدت إلى هذه الفكرة وتساءلت :
ما الذي يمنع أو يضر إن خربشت هنا على هذا الجدار ؟؟؟؟
خفت صدقوني أخاف كل ما يصدر من الإدارة : ممنوع لا يجوز .
ولكن ها أنا سأبدأ خربشاتي وأدعو كل أخت وكل أخ تريد أن تتنفس على جداريتي * طبعا بإذن الحكومة * أقصد الإدارة يتفضل * تنفسوا ياكرام وياكريمات لا شيء أحلى من التنفس .
سأبدأ الأول وإن منعت من الخربشة لا تنسوني أني حاولت أن أتنفس لكن *** خلص الهواء **
لنبدأ إذن ....
ليس مهما طـول المسافـة التي قطعتــها على الطريق الخاطـيء ، المـهم أن تعود فــورا "مثل تركي" ..

ما احلى الرجوع إليه ..!!
بهذه الكلمات تصدرتُ وجهتي إليها وقت كان التوقيت الضوئي أجمل لحظات زمني ...
وحدها هي البانية سقف عرش مملكتي ..

قلبك فقط ما أحتاج .. ذلك الذي أهديتنيه وقت مطر عندما أجبتك بحذر ..!!
-هل يقوى رجل مثلي على قلب بحجم قلبك ..؟؟
سأكتفي بانشغالي وأبتعد عن عالمك ..
سأكتفي بتعليق خربشاتي على مشجب الزمن ..
وسأرجوك ألا تستميلي قلبي المثخن بك ..
سأبتعد مع سبق الاصرار والترصد على أمل ألا نلتقي برغم فجيعتي بكل لقاء يجمعنا لأنه فصل جديد من فصول حكاية فراق ..

كنتَ مدهوشا لفلسفة انثى كبرت على يديك ..
كنتَ مستمعا جيدا و متأملا عجيبا لطفلتك الاولى التي ما اشتد عودها حتى تحررت من قيود استعبادتك ..
-هل فاجأك حضوري هذا ..؟
نعم .. أنا هو .. طفلتك الاولى التي ولدت زمن اللهفة للأمومة ..
نعم .. أنا هو .. ابنتك التي جاءت بشارتها بعد طول انتظار لنتائج فحص مخبري ..
نعم .. أنا هو ..مراهق صدح بأغنية شوقها إليك في رحلة التلال لتغدو أنثاك ..

أما تذكري ساعة احتضاري في حرش الضياع .. كنتُ والصدى نـسابق الوقت والصـــــراع ..
صارعت وجودي والمكان .. تحدّيتُ عامل الوقت وقتلته ذئبا اسمه الظمأ فما ارتويت ليزيد من حنيني الضياع ..!!
وحدها بوصلة الاتجاه الأوحد التي هدتني إلى مكان اللقاء الأول ..!

دوما البدايات تُـباغت الأفكار وتهدي صاحبها إلى مسلك الصواب ..
وكم مؤسف اضاعة الفرصة الاولى حيث لا ينفع الندم ..!!

لكنني ولأول فكرة راودتني عمدت إلى استغلالها وكأن قلبي يحدثني أنك على مقعد الذاكرة تُـحاكي وردة اقتطاف العمر ..
تحركتُ بقلب وفكرتي الاولى .. ارتعدت اوصالي مرتجفا قلبي لكن جسارة مقاتلة عنيدة تملكتني ..
خشيتُ امتحاني الأول في معركة وجودك ..
لكنني وصلت ببسالة ثائرة ..!

في خفية من الزمن ظننتيني مقاتلا يخوض أشرس مواجهة مع قلبك ..
استليتُ سيفي الثائر الغيور على وجودك والوردة ..
قلتُ أقاتل غيرتي عليك إلا أنها صارعتني فقضت علي وبال أمري ..!!
حتما الغيرة وجه آخر للحب ..هكذا إذن !!
والحرب ضمير آخر لنهيل حياتي من نبع هواك .. !!

وأنت صورة اخرى للطفولة .. للشقاوة .. للدلع ..
ترانيمك احتياج للأمومة ..
وصوتك الهام متفرد للبوح ..
وأنا ضال طريق خربشت مسيرتها إليك على جدارية عمر فما ارتوت ولا عرفت ماهية الطريق ..!!
فإن كان مسلكي إليك طريق صواب فتأكدي أنني لن أحيد عنك ..
وإن كان مسلك الخطأ فثقي برغم الألم أنني سأسحب قواتي وجيوش فرساني لأن خطأ الطريق اشد ضراوة في معركة نتائجها محملة برؤوس قاتلة ..!!

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com

كاتب الموضوعرسالة
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الثلاثاء سبتمبر 30, 2008 11:32 pm

أُدرك صفو التبرير ، ونزاهة التمرير ، في نشوة التقرير...
ولست في ذكر الأنا ، ومن على ومن دني..
وأيَّاً منهما استقى ، ومن روى ومن سقى..
فلا كبير للشذا ، ولا زعيم للندى ، الكل يلقي دلوه ، والرزق معقود العلى..
وواسعٌ ذا ما أجتبى..
ما حل ذاتي وسبا .
من نهج ميراث الهدى..
من غادةٍ للحُب ذا..
والأمر لا زال به ظنٌ بعين للرضا
فارقبي .. تمعني ودعكِ ممقوت الصدى..

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الثلاثاء سبتمبر 30, 2008 11:40 pm

أُدرك صفو التبرير ، ونزاهة التمرير ، في نشوة التقرير...
ولست في ذكر الأنا ، ومن على ومن دني..
وأيَّاً منهما استقى ، ومن روى ومن سقى..
فلا كبير للشذا ، ولا زعيم للندى ، الكل يلقي دلوه ، والرزق معقود العلى..
وواسعٌ ذا ما أجتبى..
ما حل ذاتي وسبا .
من نهج ميراث الهدى..
من غادةٍ للحُب ذا..
والأمر لا زال به ظنٌ بعين للرضا
فارقبي .. تمعني ودعكِ ممقوت الصدى..

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الثلاثاء سبتمبر 30, 2008 11:41 pm

دعني أغني مع الطيور
وأشتم شذا الزهور ، وألغي من قلوبهم الغرور..
وكأنهم قد تناسوا أن للشمس شروق
حينما أعلنوا لها الغروب..
بأس ما أعلنوا ، ونسو..

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الثلاثاء سبتمبر 30, 2008 11:42 pm

من حيث أقبع أبصر الأرض ، فيؤلمُني الغضب..
ويضمحلُ العدد في نُدرة الأدب..
سأواسيه فلا بأس ما زال الصبر ينتدب..

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الثلاثاء سبتمبر 30, 2008 11:43 pm

لا أظنك سيدتي قادرة ، وليس ظني من بعض الظنون..
وهاتِ .. هاتِ حيرتي ، وعزف أنواع الفنون..
في أن تُقل هامتي لمستقى نبع المنون..
أو أن تقود منهلي لحلِ سكناهُ الجنون..
من ظل دربي عامداً ، فماله في أن يكون..

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 04, 2008 12:19 am

إذا قررت الركض يوما....فاصطدمت بالجدار ..
أو فكرت في الطيران إليهم....فاصطدمت بالسقف ..
أو حاولت السباحة نحوهم....فتحول البحر الى كتلة من الجليد ..
فعندها فقط ..... انتعل إحساسك بالإحباط ..

وأرحل بصمــــت ..

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
.. فرح ..
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد الرسائل : 199
انثى
العمر : 33
البلد : الرياض
الميزان

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 04, 2008 1:28 am

اخي وحبيبي وقرة عيني عمر

هل استطيع ان اخربش معك على جدارك الحنون ..

فأني اجد روحي ونفسي من خلال كلماتك الرائعه

فأنااااااا اعشق كل حرف تكتبه ....

ضيفتك .. جـــــــرح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 04, 2008 9:38 am

أهلا بأختنا جرح
مرحبا بك
شرفني حضورك وأسعدك انضمامك لخربشاتي .

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 04, 2008 10:45 am


كانت الضفادع تغوص

بالمستنقعات الضحلة...

وعتمة الضياع تعوي

زمن الانكسارات... !

عندما فرشني النهار

على جناحيه،

والقاني في ظلال الغاب...

لأسري في جذور السرو

إلى أسرّة النجوم العالية،

ولتغتسل طهارتي بالنار...!

وعندما ناداني الحب

طل الثعبان الأحمر، من

بين الكثبان ولدغني...!

لدغني...!

فحملتني الريح على زوابع

الهزيمة

ونثر تني رمادا...!

روحي عواء القمر

على ظلمة الجبال...!

وفرحتي أبرفي وجع

ليس له قرار...!




يا أحواض النار يا قلبي

نبئني كيف تنتهي فواجع

الأنواء على مدى المحيط...؟

كيف تدوي ضحكة الدمار فوق الخراب...؟!


كيف تلتهم هاوية الزمان الجائعة

عظام الطائر بوحشة اليباب...؟!

كيف تنتهي الريح بعربدة الطوفان...؟!



اخبريني كيف تستعدي الحب،

وتوقدي بقلبي وله النار...؟

وعبر المواخير الكدرة

صلبتِ طهارتي،

وللريح العقيمة نثرتِ موتاي...

اخبريني

من غافلني وتسلل إلى قلب الغابة...؟


من طار وشق الغيم...؟!

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
.. فرح ..
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد الرسائل : 199
انثى
العمر : 33
البلد : الرياض
الميزان

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 04, 2008 11:11 am

خايف ان الزمن يبعدك عني

تقفي وتزيد من نزف الجروح

خايف ان الغير يسرقك مني

على صدى صوتك تتركني انوح

بحق الغلا صارحني وعلمني

عطني من الامل قصر وصروح

دخيل عيونك ريحني وطمني

هو انا استاهل قربك والااروح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
.. فرح ..
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد الرسائل : 199
انثى
العمر : 33
البلد : الرياض
الميزان

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 04, 2008 11:18 am

ودي ابعد عن تفاصيل الزمان ،

واسكن جروحك ولو فيها نكد ..

دامني بأحضانك الدنيا أمان ،

قلبك المرسى وعيونك لي بلد ..

قلبي الي ماعرف طعم الحنان ،

اوماعرف معنى الامان الامن عرف قلبك..

بطلب ارجوك يا غلى البشر ؟؟

لو تباعدنا حبيبي بالمكان ،

لا تنسي فرح وجرح على مر الزمان !!

وخلني نبقى روحين يجمعهم جسد ؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الثلاثاء أكتوبر 07, 2008 11:49 pm

رائعة خربشاتك يافرح
داومي على الخربشات وستنالين باستحقاق وسهام الهاذين مثل أخيك عمر

صان الله قلبك وقلمك ومرحبا بك في عالم الخربشات ..


***********
تصوري أننا سنلتقي

حلم
ومن الأحلام ماتحقق ، وعلى الأقل متعة وأنا أغمض عيني لأعيش العلم
أكيد مؤكد ( فأنت مجرمة كعهدي بك (
أكيد
ستتكلمين مثل راديو بحجم الكف.تتحدثين عن شجرة محدودبة وسط سرب مستقيم. ولا تتوانين عن تسمية تلك الشجرة بـ(الشجرة المعاقة) ثم إنني سأتلهى بإشعال التبغ ، وأتجنب كعادتي النظر في عينيك.صحيح:أنسى مرارا أن أخبرك أنك امرأة مخجلة، عيناك من الصعب التصويب نحوهما ،وهذا دليل أني أحبك.وفي نفس الوقت أكذب حين أؤجل النظر فيهما حتى اللقاء القادم..
مات الشاعر، لن نقرأ بعد اليوم جملة مفادها(قصيدة جديدة للشاعر محمود درويش) وهذا بحد ذاته خسارة ليست عابرة ، إنما ممتدة مثلك إلى الأبد.
ثم ستسألينني بعض الأسئلة الصعبة:لماذا لا تكف عن ، لماذا لا تسعى إلى،كيف تريد بينما أنت؟
أسئلة ستُلعثم يدي ،فتضطر السيجارة إلى الإفلات دون روية، وسأشعر بخسارة لكن، بحجم ألمي .
.

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الأربعاء أكتوبر 08, 2008 12:40 am

كانت تجلس على ارجوحة صنعت من خيوط الحرير واوراق الشجر وزينت ببعض الزهور....
أما هو فقد وقف خلفها يدفعها بكلتا يديه ....هطل المطر فجأة ورغم ذلك تابعا اللعب ..خرجت والدتهما لتحذرهما من المطر فقد يؤذيهما...
وبعد وقت طويل دخلا المنزل ليقضوا ذلك المساء البارد بالقرب من المدفئة وهما يستمعان لحديث والدتهما عن قصص الماضي وأحلا الأيام التي قضتها ....مضى الوقت والتهى الجميع عن الوقت بتلك الحكايات الجميلة ..حتى دقت الساعة الثالثة فجراً.. توقفت الأم عن سرد الحكايات وقالت بصوتها الحنون :
-"أيهم" هيا إلى النوم ياعزيزي .فأجابها بضجر :
-أرجوكِ أخر مرة أسهر فيها أمي ؟
حينها قالت الصغيرة مؤيدة لشقيقها:
كوكي حماما.
قالت الأم :
-"أيهم" إلى الغرفة هيا ....
نهض متكاسلاً وجمع ما تبقى من طعامه على الأرض وحملت الأم الصغيرة إلى الفراش....
أنزلتها على تلك الوسادة الناعمة وغطتها بذلك الغطاء الدافئ ثم قبلتها حدقت الطفلة في وجه والدتها فتبسمت الأم بلطف ثم سارت مبتعدة عن طفلتها ..
وفجأة توقفت عن السير أستندت على الجدار..بدأ العرق يتصبب من جبينها ,اطبقت شفتيها بقوة ,حاولت متابعة السير ولكن محاولتها بأت بالفشل فسقطت على الأرض...
نهضت الصغيرة على صوت أرتطام جسد والدتها بالأرض فلمحت بريق دمعة على وجهه والدتها بكت وكأنها تتتألم لألمها ...
وصل صوت بكائهالغرفة "أيهم"الذي مدد جسده على الفراش وكاد أن يطبق جفنية , فلما سمع صوت الصغيرة نهض مسرعاً إلى غرفتها ,كان الباب مفتوح دخل الغرفة ورفع شقيقته من على السرير وراح يطبطب عليها لتسكت فلفت إنتباهه جسد والدته الملقى على الأرض جثى على ركبتيه بقربها وترك شقيقته واقفة قال لها وقلبه يخفق بقوة :
-أماه أماه ......أماه أنا "أيهم"رفعت رأسها بصعوبه وقالت بألم:
-أين" مروان" .............بني ..أريده ...صمت ولم يتحرك ف"مروان"والده ولكنه يكرهه وهو يقضي ذلك المساء مع زوجته الثانية.
عادة لتقول من جديد:
-إنه ...والدك ......إنس الما.....]فقدت حينها الوعي صرخ بقوة :
-أمي أجيبيني أرجوكِ
قطعت كلماته صوت الصغيرة وهي تقول بصوتها الطفولي البرئ :
-بابا..ماما ..حبي
نهض مسرعاً وتحت المطر الغزير سار إلى منزل والده البعيد, ورغم طول المسافة الأأمن الألم قد قصرها علية, وصل إلى هناك وقف متردداً أيدق الجرس أم لا ..فمرت بمخيلته صورت والدته المريضة ...دق الجرس مرة تلواالأخرى حتى يأس لم يجب أحد ....
عادالى المنزل وصورة والدته لاتفارق مخيلته ,وأذا بسيارة قادمة مسرعة تابع طريقة لكن صوت رجل من بعيد قال :
-"أيهم"..."أيهم"...هيي ...ياولد
أستدار كان ضوء السيارة يحجب الرؤية فرفع يده على عينه ليبصر صاحب ذلك الصوت ..

كانت سيارة سوداء... اقترب بهدوء منها....إن فتح باب السيارة حينها توقف عن الحركة, كان قلبه يخفق بشده....صوت خطوات ذلك الشخص كانت تثير في نفسه الرعب..ومع تقدم الخطوات بدأت تظهر ملامح ذلك الشخص....تبسم "أيهم"إنه "رعد" عمه الأوسط...
قال "أيهم"بصوته المطرب:
- "رعد"
- ما الأمر ؟
- أمي.........
شرح له كل ما قد حدث, وبعد ثوان عادا إلى المنزل ونقلاها على المستشفى....
دخلت والدته غرفة العمليات, بينما جلسا أيهم وعمه وشقيقته في غرفة الانتظار..دخلت الطبيبة وهي تقول:
-عذراً أين السيد "مروان عادل".
نهض "أيهم" من مقعدة وهو يقول:
-أنا ولدها ما الذي حدث لوالدتي ؟
-ستكون بخير بأذن الله, ولكن نحن بحاجه إلى توقيع منه.
-لماذا؟
-والدتك حامل يعني س..
-حامل؟
-لا وقت لدي يجب أن توقع على الأوراق قبل أن يفوت الأوان فتخسر الاثنين.
اقترب "رعد" منه وقال :-والده مسافر ..سيوقع الأوراق عنه أعطني إياها.
اخرج قلماً من جيبه ثم مدها إلى "أيهم" وقال له:-
-خذ وقع عليها.....ولا تفكر.
تناولها بسرعة ووقع عليها على أن والده غائب وهو ولي أمرها........حينها أخذت الطبيبة الأوراق وأسرعت إلى غرفة العمليات.........
عاد "أيهم" إلى مقعدة والخوف يملأ جسده جلس "رعد" بقربة وهو يحاول تهدئته..........
مر الوقت ونامت شقيقته على قدمه وبعد فترة نام هو أيضاً....حتى أفاق على صوت بكاء شقيقته, فتح عينيه فوجدها بين ذراعي عمه نهض وتناولها من بين كفيه قال:-
-الم تعد بعد؟
حرك رأسه بنفي وإذا بصوت الطبيبة تقول:
-مبروكاً لقد رزقت بشقيقة جميلة.
الفرحة لمتكن لتسعة قال ل"رعد":
-لدي أخت و.........
صمت حين تذكر والدته..نظر في وجه الطبيبة بأمل لكنها قالت:
-أعتني بشقيقتك فهي لن تجد صدراً حنون يضمها.
تلألأت الدموع في عينه وهو يقول:
أرجوك.لي إن ما قد سمعته خطاء... أرجوك ...لا تقل ذلك.....
صرخ قائلاً:-
أمي على قيد الحياة أليس كذلك.




هكذا كانت نهايت الأم وبداية الحكاية:(Smile

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الأربعاء أكتوبر 08, 2008 12:41 am

عاد إلى المنزل والدموع سيلاً على وجنتيه...وهو يفكر(ماذا يعني؟)هاهي الشمس تشرق كما اعتاد, والناس يخرجون من بيوتهم إلى أعمالهم, والطريق إلى المنزل هو ذاته, الأشجار الخضراء والأزهار الملونة كما هي لم يتغير شيء.....فتح باب المنزل فاستقبلته القطط الجائعة كالعادة.. ندا بصوته العالي:
-أمي لقد عدت....
دخل المنزل فستقبله طيف والدته.....وقف والدموع تصب من عينية كأنه شلال حينها ضرب بكفه على جدار البيت وصرخ:
-لالالالالالالالالالالالالالا
قال له صوت قد امتد ظله على الأرض:
-ماذا حدث ؟
لم يحرك ساكناً فقد كان يعرف صاحب هذا الصوت..قال له:
-أين والدتك؟
هاهي الكلمة التي كان يبحث عنها (أين هي) صرخ بقوة:
-أمي.
لم يجب عليه غير أصداء صوته..ضحك بجنون وهو يقول:
-ليست هنا
-"أيهم"أين والدتك...أجب؟
-سافرت أتعلم إلى أين إلى عالم البرزخ..
تبسم ثم قال:
-يسما ذلك الموت.....لقد ماتت.
-ماتت؟"أدهم"ماذا تقول؟
-أقول لك لقد قتلتها..........ماذا تريد أيضاً لقد قتلت كل شيء في حياتي.
-"أدهم".
ضحك بدموعه وهو يقول:
-"أدهم" إنك تثبت لي شيء واحد وهو إني لست ولدك..لو كنت كذلك لقلت أسمي وهو "أيهم" لا"أدهم" يا"مروان".
-"أيهم" أنا أعتذر عن الماضي ولكنك ولدي وستبقى إلى الأبد كذلك...
قطع كلماته صوت أخيه "رعد"وقد كان بينهما خلاف كبير..التفت "مروان"وعندما شاهد وجه أخيه



ماذا سيحدث بين مروان وولدة وبينه وأخيه؟

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الأربعاء أكتوبر 08, 2008 12:47 am

ثار غضباً وقال:
-ماذا تريد ؟ الم تكتفي مما حدث لك قبل هذا؟
قال "أيهم بصوته المتشنج:
-أن طلبت منه الحضور.
صمت ولم يجب على كلام "أيهم"لكنه لمح أبنته بين ذراعي "رعد" أسرع والتقطها من بين يديه, قال "أيهم":
-أتخشى عليها من أخاك؟ إنها لمهزلا ويريد.أحب ذلك القزم الصغير .
صرخ "مروان" غاضباً:
-اخرس يا ولد.
-أن رجل في الخامسة عشر من عمري يا"مروان" لم أعد ذلك الطفل الذي يخشاك.
أبعد "مروان"شفتيه يكاد يخرج من بين هما كلمة قاسية لكن صوت "رعد" الذي قال:

-أنا مخطئ
أسكتته, خرج "رعد" والضيق يكبت على صدره..صرخ "أيهم" بغضب:
-أتعرف ما لسبب الذي جعلك تكرهه ليس المال بل لأنه أفضل منك
نزل كف والده عليه كالصاعقة..لكنه لم يهداء بل ازداد ثوراناً:
-عندما كنت أبحث عنك لم أجدك بقربي لكنني وجدته.
-"أيهم"أنا..
- ذلك الرجل كان سبباً في وجد طفلة جديدة لك.
وقف "مروان" صامتاً خجلاً حتى قال "أيهم":
-لماذا تكرهه أليس أخاك ؟هذا السؤال وجهته لي ذات يوم وأجبت عليك فهل أنت قادراً على الإجابة بالطبع لا هذا هو الجواب.
ترك "أيهم" المنزل وخرج مسرعاً خلف عمه...............
مضى الوقت وبعد انتهاء فترت الحداد طلب العم الأكبر من"مروان" الحضور إلى منزلة لمصالحة "أيهم" وإعادته إلى البيت لكن ذلك الصلح ثار البركان الخامد وأزداد الخلاف وغادر "أيهم" المنزل ولم يره أحد بعد ذلك...........


بعد ثلاثة أعوام

أترك قلمي على تلك الصفحات البيضاء لتمسك" روعه" قلمها وتكمل ما قد بدأت بكتابته.........

جاءت عطلة الأسبوع فذهبت مع والدي إلى الشاطئ حيث يمارس رياضته المفضلة وأخذنا "رؤى" إلى عمتي "منال"..
وعندما وصلنا أسرعت إلى تلك الأرجوحة السوداء......جلست عليها وعندما أطمأن والدي علي ذهب هو للجري...... لعبت بتلك الأرجوحة حيث كانت تقذف بي إلى الأعلى لكي أرى مدينتي الجميلة ثم تعيدني إلى الأرض حتى المس ترابها الندي وفجأة هبت ريح هادئة ألقت ترابها في عيني ودفعت شعري على وجهي فأبعدت ذراعي عن الحبل لأزيل التراب عنها حينها كانت الأرجوحة عالية فانزلقت ووقعت على الأرض...انفجرت باكية كعادتي أحب تدليل نفسي وأنتظر من يرفعني عن الأرض رغم معرفتي أن والدي كان بعيداً عني ولم يكن هناك من يعرفني...سبحان الله يال عقليتي الصغيرة استمررت بالبكاء حتى نزلت كفين على كتفي....




من صاحب تلك الكف؟؟؟

ورفعتني بخفة عن سطح الأرض أبقيت عيناي مغمضتين ,ولكن فمي مايزال مفتوحاَ يطلق تلك الأصوات المزعجة ........حتى شعرت بتلك الكفين تزيلا التراب عن ملابسي فتحت عيني ببطء شديد حتى أرى ذلك الشخص المجهول..
وإذا بشابِ طويل القامة أبيض البشرة له شعراَ حريري بني الون له أبتسامة ساحرة ...لكن طفلة مدللة مثلي لاتكف عن البكاء ...........
أدخل يده في جيبه حينها توقفت لكِ أراقب ما سيخرجة من ذلك الجيب السحري ............
ودارت الأفكار في رأسي "كرة أم حلوى أم دميةصغيرة أم.........."
تشتت أفكاري ورحت أحلم وأحلم .......
لكنة دمر تلك الأحلام بقطعة منديل أخرجها ليجفف تلك الدموع ..........
غضبت ورحت أنظر في وجهه وتلك الأبتسامة الكاذبة...
وإذابه ينزل حقيبتة السوداء المعلقة على كتفة فتح جيبها الخارجي .........
لم أبالي لما قد يخرجة منها أدرت وجهي نحو البحر ......
وأذا بهمساته تجذبني من جديد لنظر الية وهو يقول:
-خذي .......صغيرتي .......خذي ...
نظرت في وجهه وتلك الأبتسامة التي لم تزل فأشار بعينية إلى كفة ......
كانت قد تحولت إلى مجمع من الحلوى والشكلاة ذات الأشكال الغريبة والجذابة ترددت قليلاَ في أخذها لكن الوانه البراقة وأشكالة العجيبة كانت
أقوى من طفلة صغيرة مثلي , التقطة قطعتان منهما لكن عيني كانت تريد المزيد فمتدت يدي لتلتقط ماتبقى لكن يد والدي كانت أسرع مني إذ أبعدني عنه ........
نهض الشاب عن الأرض وأسرعت في إدخال الحلوى إلى جيبي وقف والدي أمامه صامتاَ ثم أمسك بيدي وسرنا مبتعدين التفت إلى الخلف فما حطت عيناي على ذلك السواد الذي توسط البياض كانتا كلؤلؤأتان في صدفة .........
وقفت عند باب السيارة وفتحت الباب ثم أستدرت وأذا بصاحب العيون السداء قد إختفا.:confused:....


عدت إلى المنزل هناك كانت تجلس "رؤى" على الأريكة أماالتلفاز...
كانت تضحك بشكل غريب اللتفت لكي أى ماقد يضحك البائس الثاني وإذا بالقناة مشوشة جلست بالقرب منها ثم نظرت في وجه والدي فتبسم وذهب إلى عمتي في المطبخ ..
أخرجت قطع الحلوى من جيبي وتقاسمتها معها ثم أخذت أغلفتها وأتجهة إلى غرفتي ووضعتها في صندوق فوق خزانتي بعد أن كتبت عليها عين أسود وذلك من بطاقة لتعليم الصغار كانت عمتي قد أعطتني إيها .........


((بعد ثلاثة أسابيع))

في حياتي لم أرى زوجة والدي لكن هذا اليوم قرر والدي إحضارها إلى المنزل لرعايتنا فقد حدث خلاف بين عمتي وزوجها لا أعرفة لكن هذا ما قاله والدي ........
في بدايت الأيام كانت ملاك وتستق إسمها "جنان" لكن بعد ذلك.........









ماذا حدث؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
.. فرح ..
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد الرسائل : 199
انثى
العمر : 33
البلد : الرياض
الميزان

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الأربعاء أكتوبر 08, 2008 1:04 am

سلكت جميع الطرق لكي ابقى بجانبك !

حتى طريق المسحيل عبرته اليك..

وجعلت منه الامستحل؟؟

لكي ارى ابتسامتك الرقيقه والعذبه...تمنيت منك عندم تراني..

تاخذني بين ذراعيك ..

وتبتسم ابتسامتك المعهوده التي اعشقه... وتهمس لي قائلاً انت

الجنون اخذا اسمه... منك ايته المجنونه..

كيف استطعتي الوصول الي...

لكن ما قوى صدمة قلبي عندم.. رائك تسال من انت ايته الرائعه..

ايستطيع قلبً حب وهوء ان ينسى.......

اجبني يا حبي وعشق سنيني............
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلسبيلة
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد الرسائل : 2116
انثى
العمر : 32
البلد : الجزائر الحبيبة
العذراء

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الأربعاء أكتوبر 08, 2008 1:43 pm

انتظر بقية القصة بشوق يا عمر
لا تتكاسل في اتمامها
موفق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الأربعاء أكتوبر 08, 2008 3:39 pm

شكرا للأختين الفاضلتين :

جرح


سلسبيلة

على المرافقة

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الجمعة أكتوبر 10, 2008 6:31 pm

تسود الدنيا في عيناي وتأخذ حياتي منعطف مثير. يبتسم الحزن وفي الأفق البعيد يضيع الطريق في آلمتاه.
فجأة يخيم الصمت الرهيب و في اللحظات المؤلمة أتخيلك على حافة نهر الاختناق تعزفين سيمفونية الضياع.
يداهمك الضجر وبعبث تتصرفين كالصبيان.تدمع عيناك في منتصف الغرق وتنفلت دمعة شوق على خدك المحموم .
ينقبض وجه الطبيعة الباسم بداخلي،تتسارع النبضات و يأسرني الحنين مرة أخرى لإعادة قراءة رسائلك القديمة .مرغما تأخذني دوامة الأحداث المتسارعة في طريقها إلى واقع لم يكن أبدا في الحسبان.
يتبعني ظلك الهارب إلى منفاي فأحتمي بحاضري المثقل برواسب الماضي الأليم
والجراحات المثقلة بالغموض. .أطرح نفس الأسئلة على الضمير يتهاوى الحلم أمام ضعف الاحتمال وأهتف لنفسي المسكونة بالخراب . ضبابية المعنى لا احتمال يعيد البسمة المفقودة لرجل المحال ولا النوايا الحسنة يمكن لها أن تصلح ما أتلفه الدهر.
في غمرة الندم أنسى كل ماقيل وأغلق على نفسي كل أبواب الاجتهاد وانظر إلى سماء المستحيل أراك نجمة من دون الأنجم تدورين حول نفسك في فلك التيه .
أعود من تعبي مع تباشير كل صبح جديد لخزائن قلبي المذبوح على ناصية الوداع. أتوهم أن الطريق لم يعد طويل أفتح لنفسي فسحة أمل وافتح لك أبواب الغفران ومع انقضاء الوقت المتاح أراك تقبعين في زاوية الندم ، لا الحروب الدائرة رحاها تهمك ولا حنكة المحاربين تثني من عزيمتي.
أخيرا أنهض بعد السقوط الأخير، ألملم جراحي وأبدأ مراسيم عبور مسافة الألف ميل التي تفصل بيننا وأنت تعزفين منفردة سيمفونية الضياع

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
.. فرح ..
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد الرسائل : 199
انثى
العمر : 33
البلد : الرياض
الميزان

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 11, 2008 10:12 pm

حبيت اشركك في الهذيان ؟؟؟ واتمنى اخي الحبيب عمر ان ينال اعجابك ايه الرائع

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

اول الحكايه .... هي البدايه ...ولكن مع انها .. بدايه البدايه...

فانا نسرع ونبحث عن مخرج .... فاين المخرج ... واي مخرج هذا ...

الذي يسعفنا... ويخرجنا الى بر لامن والنور والدليل... وينجينا من انفسنا قبل الناس

اليس هذا الطريق الذي نريد ... ونريده بشده ...اولم يكن الدرب الذي نسعى ونكافح

لنعبره ونرى النهار ونوره .... نعيش الحلم ونخلطه با لحقيقه ...

مذ كانت الحكايه ... حكايه الصياغه ... ونحن في الانتظار نطرز الحرف ...

ثم نعيد حكايه الحرف وحبك التطريز ... مساكين نحن نحب نكره ... نغضب ونثور

ونحلف بانه لن يكون هذا الشي من جديد ........ ثم بعد ان يصدح الطير .........

نهمس با الحب وننسى ظلم الحبيب ....... وندعوجميع العشاق لجتماع عاجل .....

ثم نبقى نتقلب على جمر انتظاره وقدومه ... تتسارع نباضات القلوب ويبداء الخوف

هذي هي مساحات النبض في قلوب الاحبه ... مساحه فارغه ... حبلى با لوجع

صاخبه با نين الجرح ... وعويل الالم ... وضجيج الشوق والحنين ...

ودموع الوله ولانتظار والفرق ....... وكأن الفراغ فيها ينتحب ويسقط ....

ثم يموت ... الفراغ فيها تملائه العتمه والظلام .... ولمكان يضيق ثم يضيق

و تقل المساحه ... وينطوي الفراغ و ينصهر الانتظار ... ثم نذوب فيها من شده الحراره

هذا اول بدايه الحكايه .... وكيف يكون اخر الحكايه .... ابعد تلك الحروف والمعاني

تاتي معاني وحروف اخرى .... انه الهدير يشق الطريق ويعبرصفحاتنا ... يقتل صمت

الحب ... ولغه العيون ... تجف الصفحه وتنطوي من شده الاحتيال والغدر واي غدر

تصبح المياه خاااائفه من الغرق !! او يمكن ان نصدق ذلك .. كل شي ممكن في هذه الحكايه

تصبح الموسيقي التي نتشوق لسماعه صراخ ... وشهيق وزفرات وانين ؟؟؟

تتكسر الوعود ... ويمتلى الطريق بالرماد الذي يكتم الانفاس ولا نقوي على الهوض

يصيبنا العمى نتخبط في الظلام نتمنى الموت ولكن لا نستطيع ........

يصبح الوقت في النهايه وحش يمزق الجسد وياكل منه ونحن على قيد الحياه .....

هذه هي نهايه الحكايه .... وبدايه النهايه في دنيا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 11, 2008 10:34 pm

السلام عليكم ورحمة الله

مرحبا بأختي فرح - رافقني الفرح وإياك أينما وحيثما ذهبا .
هنا ستجيدين أخاك عمر كله آذان صاغية يسمعك ويترشف أحاسيسك ويعيشها معك قلبا وقالبا
فمرحبا بك أختي
لاتترددي في التنفيس عن صدرك هنا على جداريتي
أنتظر حرفك مهما كان شكله ولونه .
يا أهلين أختي فرح .


عمر

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
.. فرح ..
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد الرسائل : 199
انثى
العمر : 33
البلد : الرياض
الميزان

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الإثنين أكتوبر 13, 2008 11:17 am

الى من اخذ قلبي بلا احساس ..
وبدءت اتعذب بهذا الحب الذي اسكن وجداني ..

عمري قف معي لحظه اجعل احساسك يخاطب احساسي بكل ود ..

اريد حضنك يدفيني وكل مانزلت دمعه من عيني اريد عينك تنظر عيني بكل حراره وبشوقا يحرقني ..

اجعل قلبي العطشان يرتوي بحبك... اعطني الحب الذي حرمت منه ..

ارحم ذاك القلب الرقيق الذي يحضن حبك بكل شوق وحنان ..

خذ يدي بقوه بين يديك ضمها بكل مالديك من حنان فقلبي يقفز في راحة يدي لحظة ان تلمسها ..

قف لااريد سواء انسان يفهمني ويستوعب مدى جرحي واهاتي في دموعي

كل لحظات السنين



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الإثنين أكتوبر 13, 2008 6:40 pm

يا خالقاً شمس الضحى بنظامْ
والبدر في الليل البهيم تمامْ
ادعوك ربي أن تنير طريق
أخي وتجعل فكره الهامْ
تحميه يا ربي وترفع شأنه
دوماً خطاه في الربوع مقامْ
دوماً خطاه في الهدى لا تنحرف
مثل سبيل الحق في الأصنامْ
إن الحياة يا مشقة مشقةً
تبقى القناعة للقنوع حسامْ
إرضى بقدرك يا أخي ولا تكن
يحتار في أطماعك الحكامْ
إن القناعة أن تكون شاكراً
ترضى إذا قسمت لك الأيامْ
احفظ عهودك يا أخي ولا تكن
للعهد تقطع لحمة الأرحام
العهد دين لا تنقض عهودك
حفظت عهودا في الطوى أقوام
إن لحفظك للعهود مسرةً
في النفس مثل مسرة الإحرام
ارسم لنفسك يا اخي سعادةً
خطط طريق السير في الأنام
إن لسيرك في الدروب الوعرة
تعبٌ إذا كانت على الأقدام
حدد طريقك لا تهاب عدوك
ادفعه حين تراه كالمقدام
واصمد لأنك بالصمود ستنتصر
بالصبر تتحقق لك الأحلام
إن الجبان كما البهيمة أمره
يبقى ذليلاً في الوجود ملام
إن رفيق السوء احذر شره
اختر رفيقك في الحياة مهام
جرعة ماء من غديرٍ عكرٍ
خيرٌ إذا كان المعين سقام
إن القليل يظل خيرٌ عندما
يكون في الشيء الكثير حرام
احفظ لسانك يا أخي ولا تكن
عند النميمة للخبيث إمام
أستر أخاك لا تقل ماذا به
سوف ينم بعرضك النمام
واشكره إن غابت محاسن طبعه
هذا إذا كنت تريد سلام
إن الحياة مجرده من كل شيء
مسكين من ود الحياة غرام
مثل البغايا حسنها في شكلها
تغريك كي تلحق بك الآثام
مسكين من جعل الحياة سبيله
ظن بأن الخلد في الأنعام
إن الحياة ورطتٌ لا تنتهي
تبقى كما قدرٌ من الالآم
احفظ حياتك يا أخي من الخطإ
كن كعبير الورد في الأنسام

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
أميرة
المدير التنفيذي
المدير التنفيذي
avatar

عدد الرسائل : 1483
انثى
العمر : 35
البلد : الجزائر
الجدي

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الإثنين أكتوبر 13, 2008 11:15 pm

علينا أن نحب جميع الناس ، حتي الذين يكرهوننا ،،
لأنه سيأتي يومٌ يحبنا فيه الجميع حتي الذين يكرهوننا ،،
حب ياقلبي كل الناس ، ولكن حذاري ياقلبي ممن يجاملونك ،،
لأنك لا تدري ماذا يخفون لكَ في ثنايا أعماقهم ،،
لا تقل يا قلبي إن الناس تحبني ، ولكن قل إن الناس تجاملنى ،،
وخذ حذرك من الجميع ،،،
تقدم يا قلبي ودس على كلام الناس ، فأنتَ أدري بماذا تقول وما تفعل ،،،
لا تنتبه إلي الناس وإلا سيذهب حبك وتفكريك أدراج الرياح ،،،
تقدم فأنتَ الأقوي وعلي الصوابِ دوما ، وأينما تجد نقدا فثق تماما ياقلبي أنك على صواب ،،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الجمعة أكتوبر 17, 2008 2:26 pm

أهلا بك يا أميرة


**************************

كان الحزن دائما في قلبي مثل الشجن ، والآن ... مثل اليأس !!
فيما مضى كنت أتنفس هواااااااك ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
كان كل شئ من حولي ينطق بإسمك ، كان كل حرف أكتبه يمتص حبرة من دمي
كنت أمد الى عالمك الأنهار والينابيع ، وأظل لوحدي ظامي على هذة الضفاف .....
وكنت أسئل نفسي ، حيث لا إجابة :
كيف يضمأ قلبي وهو على ضفاف نهرك ؟
واليوم .......................
أدركت أن الحب قطار تحرك حين وصلت أنا الى هذة المحطة ؛؛؛؛؛
وصار من العبث أن أحاول اللحاق به !!!!!!

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
 
خربشات على جدارية عمر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 4 من اصل 11انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5 ... 9, 10, 11  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العيون :: بيت العيون :: استراحة الأعضاء-
انتقل الى: