منتديات العيون

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


منتديات العيون

أقلام تنزف بالإبداع
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك ناصيتي بيدك ماضِ في حكمك ، عدل في قضائك أسالك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك ، أو علمته أحداً من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي ، ونور صدري وجلاء حزني وذهاب همي
اللّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ )[سورة البقرة].
اللهم اجعلنا ممن تواضع لك فرفعته واقبل تائباً فقبلته وتقرب لك فقربته وذل لهيبتك فأحبته وسألك سؤاله فأعطيته وشكى لك همه ففرجته وسترت ذنبه وغفرته ... امين
يطيب لإدارة منتديات العيون أن تبعث بأعذب التهاني والتبريكات لأعضائها الكرام بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك ,سائلين المولى العلي القدير أن يتقبل منا ومنكم صالح الأعمالويعيده علينا وعليكم وعلى الأمة الإسلامية بالخير واليمن والبركات.وكل عام أنتم بخير

شاطر | 
 

 خربشات على جدارية عمر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6 ... 9, 10, 11  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: خربشات على جدارية عمر   الثلاثاء أبريل 15, 2008 2:37 pm

تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

السلام عليكم ورحمة الله .
منذ نعومة أظافري ، منذ ولادتي وكان ذلك أيام صباي .
كنت أخربش على التراب رموزا لا معنى لها إلا في ذهني
كان الجميع يصرخ في وجهني لا تخربش هيا ابتعد من هنا ، فاهتيدت إلى هذه الفكرة وتساءلت :
ما الذي يمنع أو يضر إن خربشت هنا على هذا الجدار ؟؟؟؟
خفت صدقوني أخاف كل ما يصدر من الإدارة : ممنوع لا يجوز .
ولكن ها أنا سأبدأ خربشاتي وأدعو كل أخت وكل أخ تريد أن تتنفس على جداريتي * طبعا بإذن الحكومة * أقصد الإدارة يتفضل * تنفسوا ياكرام وياكريمات لا شيء أحلى من التنفس .
سأبدأ الأول وإن منعت من الخربشة لا تنسوني أني حاولت أن أتنفس لكن *** خلص الهواء **
لنبدأ إذن ....
ليس مهما طـول المسافـة التي قطعتــها على الطريق الخاطـيء ، المـهم أن تعود فــورا "مثل تركي" ..

ما احلى الرجوع إليه ..!!
بهذه الكلمات تصدرتُ وجهتي إليها وقت كان التوقيت الضوئي أجمل لحظات زمني ...
وحدها هي البانية سقف عرش مملكتي ..

قلبك فقط ما أحتاج .. ذلك الذي أهديتنيه وقت مطر عندما أجبتك بحذر ..!!
-هل يقوى رجل مثلي على قلب بحجم قلبك ..؟؟
سأكتفي بانشغالي وأبتعد عن عالمك ..
سأكتفي بتعليق خربشاتي على مشجب الزمن ..
وسأرجوك ألا تستميلي قلبي المثخن بك ..
سأبتعد مع سبق الاصرار والترصد على أمل ألا نلتقي برغم فجيعتي بكل لقاء يجمعنا لأنه فصل جديد من فصول حكاية فراق ..

كنتَ مدهوشا لفلسفة انثى كبرت على يديك ..
كنتَ مستمعا جيدا و متأملا عجيبا لطفلتك الاولى التي ما اشتد عودها حتى تحررت من قيود استعبادتك ..
-هل فاجأك حضوري هذا ..؟
نعم .. أنا هو .. طفلتك الاولى التي ولدت زمن اللهفة للأمومة ..
نعم .. أنا هو .. ابنتك التي جاءت بشارتها بعد طول انتظار لنتائج فحص مخبري ..
نعم .. أنا هو ..مراهق صدح بأغنية شوقها إليك في رحلة التلال لتغدو أنثاك ..

أما تذكري ساعة احتضاري في حرش الضياع .. كنتُ والصدى نـسابق الوقت والصـــــراع ..
صارعت وجودي والمكان .. تحدّيتُ عامل الوقت وقتلته ذئبا اسمه الظمأ فما ارتويت ليزيد من حنيني الضياع ..!!
وحدها بوصلة الاتجاه الأوحد التي هدتني إلى مكان اللقاء الأول ..!

دوما البدايات تُـباغت الأفكار وتهدي صاحبها إلى مسلك الصواب ..
وكم مؤسف اضاعة الفرصة الاولى حيث لا ينفع الندم ..!!

لكنني ولأول فكرة راودتني عمدت إلى استغلالها وكأن قلبي يحدثني أنك على مقعد الذاكرة تُـحاكي وردة اقتطاف العمر ..
تحركتُ بقلب وفكرتي الاولى .. ارتعدت اوصالي مرتجفا قلبي لكن جسارة مقاتلة عنيدة تملكتني ..
خشيتُ امتحاني الأول في معركة وجودك ..
لكنني وصلت ببسالة ثائرة ..!

في خفية من الزمن ظننتيني مقاتلا يخوض أشرس مواجهة مع قلبك ..
استليتُ سيفي الثائر الغيور على وجودك والوردة ..
قلتُ أقاتل غيرتي عليك إلا أنها صارعتني فقضت علي وبال أمري ..!!
حتما الغيرة وجه آخر للحب ..هكذا إذن !!
والحرب ضمير آخر لنهيل حياتي من نبع هواك .. !!

وأنت صورة اخرى للطفولة .. للشقاوة .. للدلع ..
ترانيمك احتياج للأمومة ..
وصوتك الهام متفرد للبوح ..
وأنا ضال طريق خربشت مسيرتها إليك على جدارية عمر فما ارتوت ولا عرفت ماهية الطريق ..!!
فإن كان مسلكي إليك طريق صواب فتأكدي أنني لن أحيد عنك ..
وإن كان مسلك الخطأ فثقي برغم الألم أنني سأسحب قواتي وجيوش فرساني لأن خطأ الطريق اشد ضراوة في معركة نتائجها محملة برؤوس قاتلة ..!!

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com

كاتب الموضوعرسالة
maria soum
عضو مميز
عضو مميز


عدد الرسائل : 221
انثى
العمر : 25
البلد : Algérie
العقرب

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الجمعة أكتوبر 17, 2008 7:28 pm

السلام عليكم شكرا على الموضوع صيامكم مقبول و عيدكم مبارك ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com/profile.forum?mode=editprofile
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الجمعة أكتوبر 17, 2008 7:37 pm

وعليكم السلام ورحمة الله

تقبل الله منا ومنكم

وشكرا لك على المرور العطر

احتراماتي

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 18, 2008 10:47 pm

هنا قطرة من قمر تضيء المكان بموتي
و أصبح طعما لفخ البكاء
مستوحدا تحت رعشة النهد .. عاريا مني
أذرع الشهوة حافيا من حواسي
كأني المكان أعبق برائحة من غادروه
كأني عاشقٌ طردته الرؤى
مستوحدٌ في المكان
أنسخ الماء على ورق الحلم
أو أرتديه
أحتمي بالشعر يبني خيامه ليلا
و يصبغني بالبروق
مستوحدا تحت فكرة ترش المجازات بي
بجوقة من ملائكة يعبرون سريعا
أعراس الموتى وهم يجمعون في سلال الغيب
انكساراتهم ...................................
..............................................
.............................................
يقول لي شبحي الذي أورثته الدنيا : ارفع حجر المسرة عنك وخذني ... توضأ بالريح و أنت تدخل
رواق الخلوة في قاع الجسدين .. سيخرج منك شجر الذكريات .. انقر على زر الملح فيك .. يدخل لك البحر من النافذة ..
أنقر على التابوت بفكرة تشرئب اللغة و ينحل الموت الرديء

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 18, 2008 10:53 pm


الغارق في الآن..


بسملة وحيدة طفتْ بجانبي. أرتق الذاكرة، وأقول: هي جدّتي.
بسملتها الصباحية كالآن، هامسة وحاضرة وغارقة في التقوى
بسيطة كعمق فقدته روحي منذُ أن فقدتُ رائحة الريحان في ملابسها.
أي بحر هذا الليل، وأي غارق في آنه يبكي الأمس سواي.

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
سلسبيلة
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد الرسائل : 2116
انثى
العمر : 32
البلد : الجزائر الحبيبة
العذراء

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 18, 2008 11:17 pm

مرحبا معلمي
مسرورة بعودة قلمك
-------------
لطالما كنت احتمي بضلك الطويل
ولكنه تبدد واختفى وتناثر سواده على ارصفة الطرقات
بعدما سكنت الشمس قلب السماء
وتركني عارية مكشوفة الوجه
اصارع زحام الشوارع وحدي
وتجلدني اشعة الشمس الوهاجة
100 جلدة وتزيد ... بلا رحمة تمزق اوردتي
تركني وقلبي الجريح
تتهاوا دقاته وتنكسر على حافة الصدمة
ثم تتشتت لتلطخ جدران الصمت
فتطلق هذه الاخيرة صراخها المكبوت منذ زمن طويل
وباقة الورد التي كنت احملها
بكت وروت اخر اشتاتك قبل ان يرحل
واندثرت رائحتها بعدما فاحت رائحة الدم
اناي يحتضر بعد رحيلك...يا ضلي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 18, 2008 11:26 pm

أهلا سلسبيلة

مرحبا بصغيرتي

لك مني دمى بانكوك ، وورد باريس وقهوة عربية أصيلة من اليمن
فلا تبكين حفيدتي فقد بكيت قبلك
بكيت عندما كتبت هذا المقطع


-ليتني بعدَ كلِّ القطافِ من العمر
أدركُ حقاً
أنّ كلَّ الذي قد تمنَّيْتُ ليس مُناي

-ليتني أعرفُ الآن ماذا أريدُ؟

ويا ليتني:
-أفهمُ الآن - يا واقفَين – لماذا..
لماذا بلا أيِّ حزنٍ بكيتْ.....................................؟؟؟؟؟

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 18, 2008 11:29 pm

كان آخر مرة بكيت فيها قبل ساعات
حينما رحت اردد أغنيتي
الشاعر اللبناني الجميل
مارسيل خليفة ( أجمل الأمهات ) و( كان في مرّه طفل صغير )

ترى هل سمعتموهما ، وهل بكيتم قهرا مثلما أنا بكيت ؟؟؟

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
سلسبيلة
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد الرسائل : 2116
انثى
العمر : 32
البلد : الجزائر الحبيبة
العذراء

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 18, 2008 11:34 pm

اعانك الله يا ورد الخريف الندي العطر
كان الله في عونك جدي
رحم الله اموات المسلمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 18, 2008 11:36 pm

"لولا البكاء ياصديقي لغدونا فقراء" .. صدقني ..
فنحن به أغنياء حين نحمله في جيوبنا ونعلقه بأعناقنا كـ تميمة , نجول به في الشوارع وفي المكاتب وفي الحدائق وتحت شجر الله دائماً , لا يفارقنا ما فارقتنا الحياة حين نموت كل يومٍ وليلة , فما أحوج غيرنا له , لا يعرفه ولم يسبق له أن عرف مامعنى بكاء ؟ , إنهم المعذبون في الأرض صدقني إن لم يكونوا مدموعين مثلنا , وياليتني والله أخرج من هذه الحياة مدموعاً .!

لعنتي عليك يادمع ..
لقد آلمتني هنا , حتى إستفاق الدمع يذكرني حيناً .!

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 18, 2008 11:38 pm

أبتسمت حيما داعبت هذه اللعبة التي بين يدي
الحقيقة أبكي في اليوم مرات ومرات

حين تمر أي ذكرى .. أي ذكرى ومهما كانت
أبكي لا لشيء .. هكذا فقط
ومؤخرا .. حدثتها فبكيت .. ونقلت إلى المستشفى على أثر نـ .....

ربما سأبكي الان

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 18, 2008 11:40 pm


هذا شهر ممطر يا صديقي : ممطر بدموع خاصة ، حنونة وجارحة ..

لا توجد أسباب لكثرتها ،
و لاتوجد " آخر مرة " :


توجد هي حيث لا استطيع ان اغيرّ الحقيقة ولا ازيفها ، واوجد انا حيث لا تستطيع هي ان تغير شيئا ..

كلانا متورط بعذاب ، وكلانا نبكي : بلامناسبة ولا اسباب ..


ساظل مخلصا لدموعها بدموعي فهو السبيل الوحيد للاتحاد والتمازج

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 18, 2008 11:47 pm

منذ يومين ، كنتُ قنبلة دمعية قابلة للإنفجار بأية لحظة
ثم بكيت حين بدا لي كل شئ في هذا الكون ( لا يستحق العناء ولا حتى البقاء )
حين أظهروا أنيابهم خلف إبتساماتهم الوديعة
لا أدري كيف تمكنوا مِن (حياكة المؤامرات ) بهذه الدقة !
بالأمس ادّعيت أن كل شئ بخير
و حينَ أطفأ العالم كل قناديله بكيت و لم أتوقف
إلا حين ضربت رأسي بالجدار و إنهارت قواي
ثم نمت !

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 18, 2008 11:51 pm

الآن !
حين مررت هنا
و وجدت نفس الحروف!
الآن !
تغنيلي فيروز .. "طلعلي البكي" !
ياااه ،، كم تصبح قاسية فيروز حين تضعني أمام كل الحقائق و تجبرني على الوقوف أمام نفسي ...
ثم أجد (لا أحد ) !
تبخرت؟ مت؟ اختفيت؟ ضربتني صاعقة و حولتني رمادا؟
لا ادري!
فقط لم أجد أحدا ولم أجدني!
الان " أبكي بالقلبِ"!

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
سلسبيلة
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد الرسائل : 2116
انثى
العمر : 32
البلد : الجزائر الحبيبة
العذراء

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الخميس أكتوبر 23, 2008 10:03 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الخميس أكتوبر 23, 2008 9:03 pm


_ ضياع بوصلة ! _

وتسألني عن الأيام نقطعها
عن الأوجاع تعبرنا ونعبرها
وتسألني متى أحزن ؟!
وتشرب قهوتي السوداء , فتصرعني مرارتها !
تواصل : من معذبك ؟
وتسأل عن هويته , عن الأوطان يسكنها وتسكنه .
وتسألني : متى نهرب ؟.
إذا تعبت حكايتنا ؟ لقد تعبت !
إذا ضلت بصائرنا ؟ لقد ضلت !
إذا شابت مفراقنا ؟ لقد شابت !
وتسألني متى أهرب ؟
فتعجزني مراودتك , فأهرب حيث لا ترغب ! .

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الخميس أكتوبر 23, 2008 11:10 pm

لا أدري ما علة صدري ، وعلة نغزاته التي تنعشه وتحزنه معاً ، وذلك عند تذكره ما مضى !

أهو الوفاء ؟!
أم هو الحنين فقط ؟!
سبحان الله ..لدي خصلة لا أدري أأذمها أم أشكرها ، -أعني الإعجاب بالماضي- ؟!
حتى الأماكن لها من شجني مزار ، بل لها مرقد كامل الأبهة ..!! تأتي هذا المرقد فئام من المشاعر والأحاسيس تطوف حوله ، وتقبل ذا الجدار وذا الجدار ، وتلثم ذا الذكرى وذا الذكرى !!
فمن عاداتي وطقوسي التراجيدية أنني وإذا ما زرت بلداً درست فيه ، أو مكانا جلست إليه ، أو حتى طريقاً عبرته يوماً ما ، عبور مزحوم مكدود ، أقول : من عادتي أن أعود إلى ذلك المكان وأتنفس منه نسائم أطياف زيارتي السابقة إليه..!
لا أدري ما ترجمة ذلك ؟
أهو الوفاء الأصيل ؟! أم الحنين الساذج ؟!
حسناً ..لنجعله حنينا ، فلعل هذا أقل في التزكية للنفس الأمارة بالطناش !
الحنين .. شعور صدري غريب !
هو أمشاج من المشاعر مختلطة و متداخلة في بعضها البعض ! ففي الحنين تجتمع الانتعاشة الروحية ، بالوخز الشجني الحزين !
في الحنين تنتعش رياح الصدر الإيجابية ، وفي الحنين تتسارع عواصف الحزن السلبية ، فيعتملان في الصدر ، وأيهما انتصر كان أشقى له !
في الحنين تشتغل حتى الفسيولوجيا ..!
فمغص البطن !! وتسارع نبضات المذكور بكل خير وشر -أعني - ، ووجوم الوجه ، وتقلص الشفتين ، كل ذلك يعني بأن غارة حنين مقبلة فاعجل إليها !
عن نفسي .. يعز على فراق كل شيء !
حتى مواقع النت العتيقة في مفضلتي يعز علي فراقها !
حتى في الماسنجر الكتابي ، يعز علي فراق حروف سامرتها وسامرتني أسابيع عددا !!
من طرائف مشاعري ، وأضحوكات تصوري ، أنني دخلت قبل قليل إلى " رموز ساخرة " ! فوجدت أسماء علمت أنها لملمت محابرها وانتقلت إلى صفحات أخرى ، ( فأرض النت واسعة ) ! هذه الأسماء المهاجرة والتي لم أقرئها قبل ولم ألقها بعد ، شعرت بسبب هجرتها بقصف حنين على مواقع كنت أحسبها حصينة من قلبي !
أمجنون أنا أم وفي ؟!
لا مبالاة .. فقد قال حبر العربية الضخم - المتنبي - عن وفائه العجيب ، وألفته الشاذة في المعايشة : -
خلقت ألوفاً لو رجعت إلى الصبا *** لفارقت شيبي موجع القلب باكياً !

وهذا البيت قال عنه الواحدي أنه : رأس في صحة الإلف ، وذلك أن كل أحد يتمنى مفارقة الشيب ، وهو يقول لو فارقت شيبي إلى الصبى لبكيت عليه لإلفي إياه !
الحمد لله ..لست بمجنون إذن !!
ولأعود إلى تخريفتي الخريفية ..

بالمناسبة .. في فصل الخريف بالذات تنشط كريات دم الحنين عندي في هجومها !
ما السبب ؟!
أتصور أن العلة تكمن في الدراسة !! فمواسم الدراسة في طفولتنا تبدأ دوماً في نهايات الصيف وبدايات الخريف ، والدراسة وكآبتها الطفولية من أكثر مايشدنا للماضي !
دفء الشتاء وارتعاشة الخريف !!!
من أكثر الأبيات التي تعتسف مزاجي وتخرجه عن استوائيته !!هذا الوصف أحسب أن قائله - السياب - كان ذا نباهة واقعية حين وظفها في قصيدة " أنشودة المطر " !
آه نسيت المطر !
أتصور أنني من أكثر خلق الله له حباً ! - حتى اسألوه - وكثير من أصدقائي يتندرون من حالة السفاهة التي تنتاب رزانتي حين نزول المطر !
اللهم أنزل علينا الغيث ولاتجعلنا من القانطين !
نعود إلى دفء الشتاء وارتعاشة الخريف ، كتبت عنه ذات سذاجة خريفية سابقة : " لا أدري ماذا يحدث لشجني حين أقرأ أو أستعيد قراءة ذا الوصف (دفءُ الشتاء ..وارتعاشةُ الخريف ) .فعندما أستشعر هذا الوصف ،وأمزجه بطيب الذكريات ،ولهف الماضي ،أشعر بتسارع نبضات قلبي ،وازدياد في نَفَسي ،ودمعةٍ لا هي تنزل وتريحني ولا هي تبقى في خدرها حتى يأذن الله لها أو يتوفاها الموت !!

كل ما أتذكره جيداً ويمرُ في خاطري سريعا أيامُ الطفولةِ الجميلةِ البريئة ، وتلكمُ النسمات الباردة التي تهب على أجسادنا النحيلة بعد العصر وقبيل المغرب، مُؤذِنة بتباشيرِ الشتاء والأمطار والمدارس ، يقابل مصافحة اللقاءِ هذه، تلويحةُ الوداع لأوراق الأشجار المتساقطة والمودعة لنا على أمل صيف قادم !!
وهذا الوصف (ارتعاشة الخريف) يقابلهُ أخٌ لهُ كريم أعني ( دفء الشتاء) !!ذاك الحنون الكسول ،المؤنِس لنصفِ ساعةٍ أو تزيد بين طعام الغداء بعد الوصول من المدرسة ،وبين آذان العصر ، لنعود بعدها للقرفصاء والتأحح !!

إيه ياتلك الأحايين !!
هل لكِ من عودةٍ أم قضى الله ألا تلاقيا ؟!!

دفء الشتاء ... وارتعاشةُ الخريف .
يالها من دقةٍ في الاختيار ،وياله من عزفٍ مقصود على وتر القلب ونياطه ،وجميل التذكر وأساه ،ولهف الذكريات وصداه .. دفء الشتاء وارتعاشة الخريف !!

دفءُ الشتاء ... وارتعاشةُ الخريف .
إن أردتها خفقة عاشق فلك ذلك .. وإن أردتها تأوهَ متذكرٍ فنِعِمَا اخترت .. وإن أردتها وصف طبيعةٍ فلا إنكار في مسائل الخلاف !!.

دفء الشتاء .. وارتعاشة الخريف .
عندما كنا نعرفه كنا نعرف معه كل شئ ،الهواء والطبيعة والناس والملابس والجديد والقديم والصديق والعدو ،ونحس فيه بتعاقب الأيام وتصارم الأحوال ..وإصباغ الجديد ، وتحول القديم ..!!

دفء الشتاء .. وارتعاشة الخريف !!
سلام على تلك النسائم تنعش صدورنا ،وتلك الغمائم التي لم تعد كما كانت هاطلةً ممطرة !!

دفء الشتاء .. وارتعاشة الخريف !!
سلامٌ على انتظار القادم ، وتوديع المغادر ، فلم نعد نحفل بمن راح وجاء !!!
سلام على التطفل والمغامرة ، فلم يعد هناك جديد !!
سلام على الانتظار والترقب ، فلم يعد هناك رغبة !!
سلام على اللقاء ، فلم يعد هناك وداع ..وسلام على الوداع ، فلم يعد هناك لقاء !!
سلام على الجمال ، فلم يعد هناك قبح .. وسلام على القبح ، فليس هاهنا جمال !!!
وسلامٌ ثم سلامٌ على .. دفء الشتاء .. وارتعاشة الخريف !!!"
انتهت تخريفتي الخريفية السابقة ، ولم ينته معها شجني !!
وعلى الخريف نلتقي !!

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 25, 2008 9:50 pm

مذكرات زوجتي

( سوف أكتب " دليل أستخدام" MANUAL خاص بزوجتي!)
كنت أردد هذه العبارة أكثر من "التكبير في الآذان" كل يوم، وما ذاك إلا لثقتي بإني أعرف زوجتي حق المعرفة ، واني مطلع على بواطن أزرارها ومفاتيحها كما لو كنت أنا من حملها في بطنه تسعة شهور ورباها وغذاها طفولة ومراهقة وزواجاً إنجاباً! ففي زواجنا الذي نحتفل بيوبيله البرتقالي هذا العام (اليوبيل البرتقالي خمس سنوات وأربعة أشهر، وطبعأ أنا الذي ألفتها بكيفي!).. تشاطرنا الحياة في طبق واحد، وملعقة واحدة، ولولا فوارق الرجولة والأنوثة، لشاركتها في الملابس!. ومما زاد تقاربنا أن فضيحة حبنا التي أمتدت من مقاعد الدراسة إلى "لحظة الدخلة" كان لها جليل الأثر في تلاحمنا وتقاربنا. ودعوني أخبركم بالسر الخطير والذي أدى إلى تقاربنا بشكل "مهندي نوري": هو حبي الذي لا ينقطع للثرثرة والفضفضة، ودوري المثمر والأيجابي في ترويج الأشاعات في المجتمع، مما جعلنا – أنا وهي - كثيري الهذرة (أو الهدرة كما يقول أهل المغرب)والسوالف بلا توقف، داسين أنوفنا في أخلاق المجتمع!
وفضولي وشغفي بدس الأنف، هو أصل متجذر في عائلتنا من قدم، فوالدتي – سامحها الله- حرمتني من المدرسة طويلاً لتمتعني بدخول مجالس الحريم (وليس النساء!، لأن الحريم أكثر إجراماً من النساء)، لأتعلم أصول القيل والقال وفن الحشرة والسؤال، واليوم أصبح يومي كله يدور على هذه الهواية، فأقرأ الصحف وأحضر المجالس وأزور كافة التجمعات الأجتماعية لأنجح في تتبع سقطات الناس ومعرفة ما اكلوا و ما شربوا وكم مرة مارسوا العادة ×××(حذفه الرقيب)...! واليوم إذا ما أراد أحدهم أن ينشر سراً في المجتمع، فما عليه إلا أن يوشوش في اذني ويحلفني باغلظ الايمان أن لا أقول لأحد... وفي ساعات قليلة ستعرف خادمتكم السيلانية عن الخبر!! ولهذا يسمونني – بكل فخر – ]وفي ذات يوم بينما أقلب في خزانة زوجتي الخاصة (الخاصة جدا جداً) وقعت يدي على شيئ صلب مندس بين الملابس، فأخرجته، فإذا هو دفتر صغير له قفل طفولي سخيف، بدا لي كدفاتر الفتيات الصغيرات لتدوين المذكرات والخواطر السخيفة، ما الذي تخفيه عني زوجتي ؟ ماذا يمكن أن يكون في أوراقه من أسرار؟ وشعرت ساعتها بإني قبطان سفينة قديمة وقع على كنز في جزيرة في عرض المحيط.. سارعت بأخذ "مشبك شعر" زوجتي وأستخدمت سنه لفتح القفل، ضارباً بذلك كل معاني الثقة والأدب وحفظ الأمانة عرض الحائط، إذ أن الفضول هو غريزتي الأقوى والكبرى، ومصدر متعتي في الحياة. وفتحت القفل بيسر وسهولة .. يا للهول ! أنا أمسك بـ مذكرات .. "مذكرات زوجتي! وليتني ما فعلت!!



وحين أنهيت قراءة هذا في مكان ما لأنه ليس كلامي أدرك أن أشبه أحيانا غيري .
بكيت بكاء مرا وتذكرت كل راحل كانت لي معه حكاية وافتقدت كل مفارق كان ذات يومي معي ، ونسيت نفسي ولم أعد أعرف أموجود أنا داخل نفسي أم هي موجودة داخلي .
أعذرني ياصاحب الموضوع
لأني أريد أن أقول كثيرا من الأمور ولكن الحرف فر والقلم بلي واليد كلت والبصر ضعف فاقترب مني إن أردت أن تسمع وكنت من محسني قراءة الصمت .

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
maria soum
عضو مميز
عضو مميز


عدد الرسائل : 221
انثى
العمر : 25
البلد : Algérie
العقرب

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   السبت أكتوبر 25, 2008 10:09 pm

ان شاء الله يااخي لي عودة إلى جدرانك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com/profile.forum?mode=editprofile
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الإثنين أكتوبر 27, 2008 10:16 am

مرحبا ماريا

أترقب بشوق حضورومرافقتك لي

145

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
maria soum
عضو مميز
عضو مميز


عدد الرسائل : 221
انثى
العمر : 25
البلد : Algérie
العقرب

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الإثنين أكتوبر 27, 2008 4:18 pm

ما اجمل ايام زمان..
ايام ما كنا بزورة وكنا بالبسمة بطولة
ايام كنا صغار نلعب ومن التعب والفرحة ننام........
صحيح صغار لكن.. كنا بالحب والوفا كبار...
والبراءة كنا نصدرها لمجتمع الكبار...
وما احلى ايام زمان..
ما نعرف نحقد ونحسد ولا من عدوينا ننال..
اهم شي نفرح ونمرح واشكالنا تنبض بالجمال...
صحيح اطفال لكن بالخير والسلام ابطال...
صغار كنا وكانت قلوبنا وسع البحار.......
كبرنا وكبرنا وزالت يا زمان ايام..
يا ترى تعود ايام الصغار...
ولا هي ولت في زحام ايام الكبار
واخر كلمة يا ليت ايام الكبار صغار....
لا جل نلعب ونغني ونحب ومن التعب والفرحة ننام....

شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com/profile.forum?mode=editprofile
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الإثنين أكتوبر 27, 2008 8:58 pm

أهلا بالأخت ماريا ومرحبا بك في عالم الخربشة من القلب
وأنا أقرأ حرفك نقلني إلى الأمس
إلى الأمس حين كنت لا أعرف من الدنيا سوى المرح والسرور
نظرت إلى صورة ابني الماثلة أمامي وهو يبتسم
سال دمعي وازداد نبضي
رأيت في وجهه براءتي فاكتشفت جرمي اليوم لأني نسيت الطفولة
بكيت طويلا وفتشت عن منديل لأقلد أم كلثوم وأوهم نفسي أني أغني وأمسح العرق
لكن فجأة تذكرت أن أم كلثوم رحلت
وهذا الماثل أمامي رحل
وأخذ صباي فازداد بكائي

لا إله إلا الله *** يا ليل يافيك سهارى ****
ياليل
وحدي مع الليل والليل لايعبث بوجودي
وحدي أرى الأفق مدا لبصري فتنحصر أنفاسي
وحدي انتظرتـُكِ تحت شجرة ، حتى صارت الشجرةُ غابة ، تناسلتْ الوحشةُ داخلها ، وحشا بعد بعد اخر ، حتى جاء الحطـّابُ ، وغرس فأسه على أسمائكِ التي كتبتُ طوال انتظاري . هكذا تحوّل شغفي الى حطبٍ ،حوله يتجمع الذين شرّدتهم الأشواقُ ، طوال الحبِ ، فيما تنغرس حروفكِ ، جمرةً بعد جمرة ، في مواقد ذاكراتهم ، كأنكِ حاضرة أبدا ، تفكين أزرار قمصان الحسرات التي تعصف بأشواقهم ، تلبثين هناك في قلبها ، وتحت وسادة كل واحد منهم تتركين صورة ، جاد بها دفءُ أسمائكِ التي اردّدها ساعة الجفاف ، فتسطع ينابيعُ حلمتيكِ في المخيلة ، وأعودُ شاعرا مكتظا بالصمتِ : مهجورا يتراكم على قصائدي الغبارُ، إن لم تمر عليها عرباتُ خواطركِ ، وهي تنقل الصباح ، بعد كل ليلة ، من نهار الى آخر .
مرحبا ماريا من جديد أسأل الله أن يصيرنا رفيقين

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الإثنين أكتوبر 27, 2008 11:12 pm

مساء ٌ أخر -
مساءٌ آخر ُفي (مدن ِ الملح ِ)
يحمل ُ خوف َ المسافة ِ والجرح ِ
يا من ْ يسافر ُ فيك َ المكان ْ
تعال
فأوراقي تسقط ُ ..
للريح ِ ورقة
ٌٌوأخرى للأحزانْ

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الخميس أكتوبر 30, 2008 10:37 pm

هو :
مد لها جسورَ الود حاسباً أن الجسر ينتهي على منحنى ، أمسك بيدها و خطا الخطوة الأولى ، حاول أن يحرر يده فلم يستطع معرفة أيهما كانت يده / يدها ، اكتشف بعد طول مسير أن الجسر ممتداً من قلبه إلى لا منتهى فشد على يدها و حلق في السماء .

هي :

بحثت عن قلبها منذ رحيق الورد تبعثر بالقصيد ، منذ * فتبيت الأسطر أزراراً تتفتح عوسج ..
منذها عرفت أن قلبها أناه ، منذها إليها لم تعود .

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
الأديب الصغير
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد الرسائل : 220
ذكر
العمر : 28
البلد : تبسة - الجزائر
الجدي

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الثلاثاء نوفمبر 04, 2008 9:55 pm

مساء النور أخي عمر

أتسمح ببعض الخربشات معك ؟؟

امشي على شرفة مفتوحة في الظل
لما تحن !
فكر ببداية غير تقليدية ,
فكر بشنق الطموح ,
الفكرة ان تبقى حيا قدر التغيير
لست مستنسخا في زريبة او خائفا في قصر
لم أسقط من جيب المعادلة
النتائج ليست بالبلل
( قالها عجوز متخم بعصا الذاكرة )
آن الوقوف على كل شيء
حتى على ظلنا سـ نقف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمر منير
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 6896
ذكر
العمر : 40
البلد : حجرتي
الثور

مُساهمةموضوع: رد: خربشات على جدارية عمر   الخميس نوفمبر 06, 2008 3:40 pm

أهلا يا أديب

يسعدني ذلك أنا في حاجة إلى أدبك
فابقى بالقرب


*
*
*
*
*
*
*
*
*
*


اليوم .. وسطح الأرض يُصقل بحبات البَرَد ..
وريحٌ تعصفُ في الجوار ..
تتطايرُ أوراقُ الحنين ..
تنقلبُ صناديقُ الذكريات ..
يتوهُ الدفء في ممرات الشتاء
وينكسر غصن شجرتي ..
وأغدو اليوم بلا ظِلٍّ بلا أوراق ..
...
بانتظار الربيع ..
يحلو التصبر قرب جذوة من نار
إذ لا مجال للمسير على الأرض المجلدة
ولا طاقة لي بأن أسمع صوت تكسّر الأرض تحت قدميّ المتعبتين ..
ولا سبيل لإتعاب روح تكاد تخبو مثل شعلة
يبقيها بنورها كلّ اليقين
بأن الشتاء سيسحبُ رداءه يوماً ويمضي ..
وبأن أرضي ستذوق طعم العشب يمتدُّ على سطحها
وبأنها ستزين خصلات شعرها بزهر البراري
وستولد من جديد ..
...
أنا لن أستطيع اليوم جبر أغصاني المتكسرة
ولن أقو على هذا الألم
سأترك للزمان حلّ قضيتي
وأسعى بحب لأبقى كما أنا ..
لا تعكرني الليالي، ولا تبدلني الخطوب .

_________________
[b]يكبرُ الحبُّ .. رغمَ أنفِ الرَّحيلِ
رغمَ ميلٍ قطعتُه إثْرَ ميلِ
تَغْرُبُ الشَّمْسُ بعدَ ضَجَّةِ يومٍ
ثم تهفُو إلى صَبَاحٍ جميلِ


***********
لا شيء يوجعني في الغياب سوى ..
عُزلةُ الكـون !!![/b]




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ouyoun.montadamoslim.com
 
خربشات على جدارية عمر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 5 من اصل 11انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6 ... 9, 10, 11  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العيون :: بيت العيون :: استراحة الأعضاء-
انتقل الى: